المعلم صاحب مهنة ومهمة نبيلة، مؤتمن على الطالب فهو مسؤول عن تربيته تربية صالحه تحقق غاية سامية في جعله فردا فعالا واعيا مثقفا له القدرة على التداخل في مناحي المجتمع المختلفة. فلنتكاتف جميعنا و لنكن عند حسن الظن بنا

أبنائي وبناتي الطلبه أنتم المستقبل الواعد وبراعم الأمل المنتظر الذي لا يتحقق الا بالالتزام التام بجميع الأنظمة والقوانين التي ينص عليها دستور المدرسة فأنتم السند والمرآة العاكسة لرسالة مدرستكم... بيتكم الثاني التي لا يتحقق نجاحها الا بكم ولكم.