2018-10-08

علشان ميتعقدش من التعليم.. إليك الأوقات المناسب لمذاكرة طفلك



الضرب والضغط على الأطفال فى مرحلة الروضة بهدف الإجبار على المذاكرة وأداء واجباته أو تعلم حروف وأرقام جديدة سواء باللغة العربية أو اللغة الإنجليزية، أصبح سمة رئيسة لدى بعض الأمهات، وخلال السطور التالية يقدم الدكتور عبد الحميد حمزة الخبير التربوى والناشط التعليمى، مجموعة من النصائح للتعامل مع الأطفال فى هذا السن وقدر الوقت المناسب له.     يقول الدكتور عبد الحميد حمزة، الخبير التربوى، أنه لا بد من مراعاة الفترة العمرية للطفل فى مرحلة الروضة وهى "كى جى 1" و"كى جى 2"، فهذه المرحلة يكون فيها الحاجة للنشاط أهم من المذاكرة، موضحا أن التعلم خلال هذه السنوات لا بد أن يرتبط بسماع الكلمات وكتابة حروف بحيث لا نضغط عليه لغويا. ويضيف الخبير التربوى أن ربع ساعة كافية لكى يذاكر طفلك فى الروضة وبعدها يحصل على راحة ساعة مثلا ثم يذاكر ربع ساعة أخرى، وأن تكون الأنشطة مهمة مثل اللعب التى تعتمد على الفك والتركيب والقصص التى يعيش الخيال فيها والصور أو الأفلام القصيرة التعليمية.     أما الأطفال فى المرحلة الابتدائية فلا يمكن أن نحكم عليهم جميعا بشكل واحد بل تقسيمها إلى الصف الأول والثانى وتجلس فيها مع الطفل وتعطيه المعلومة فى شكل قصة والطفل فى هذه المرحلة خياله يكون واسع وأعطيه المعلومة فى خطوات تدريجية وليس مرة واحدة حتى يستوعب وهنا نصف ساعة ستكون كافية، مع تكرارها مرة بعد فصل ساعة. أما الطفل فى المرحلة الصف الثالث والرابع والخامس والسادس فبدأ يدرك ويستوعب بشكل أكبر فساعة إلا ربع ستكون مناسبة له، ثم يحصل على قسط من الراحة للنشاط لكن حوالى نصف ساعة حتى لا ينفصل عن التركيز ويعود مرة أخرى سيكون مفيد للتركيز ويجب عدم الضغط عليهم فى هذا الوقت.  


Site Admin: المصدر